كلمة رئيس مجلس الإدارة


رسالة رئيس مجلس الإدارة

رسالة رئيس مجلس الإدارة

أعزائي القراء

إنه لمن دواعي سروري أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني لمدرسة ليوا الدولية . وسواء كنتم من المساهمين وترغبون في الحصول على آخر المعلومات عن الأنشطة والخدمات التي نقدمها ، أو كنتم أولياء أمورإحدى الطالبات المتوقع انضمامهن لدينا ، أو كنت طالبة ، أو موظفة ترغب باستكشاف الفرص التي نقدمها ، أو كنتم مجرد أشخاص مهتمين بمعرفة المزيد عنَّا ، فأنتم موضع ترحيب للتجول في عالم مدرسة ليوا الدولية المليء بالأحداث .

ويمكن أن يعزى نجاح مدرستنا منذ تأسيسها في عام 1992 إلى قدرتنا على مواكبة التطورات المتسارعة في قطاع التعليم ، وهذا يتجلى بعدد أوسمة التميز التي نالتها مدرسة ليوا خلال الثلاث والعشرين عاماً الماضية .

ورغم كون برامجنا الأكاديمية تتماشى مع المعايير الدولية ، إلَّا أنَّ منهجنا التعليمي مستمد من ثقافة دولة الإمارات والهوية الوطنية الإماراتية . وفي ذات السياق ، واستجابة للمطالب المتزايدة لمساهمينا لإنشاء مدرسة للبنات تعمل بوحي القيم الثقافية لمجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة والذي يتماشى مع تطبيقها لتعليم معترف به دولياً ، بادرنا خلال العام الدراسي 2014-2015 بإنشاء مدرسة للبنات في منطقة البطين للصفوف من رياض الأطفال وحتى الصف الثامن ، والتي ستقوم مدرسة ليوا الدولية بافتتاحها بدءاً من العام الدراسي 2015-2016.

ونفخر بقولنا إنَّ المعاييرالدولية لمدرسة ليوا الدولية ساعدتنا في منح طالباتنا منهجاً ديناميكياً ومعاصراً كما يكمن نجاحنا بخريجي مدرسة ليوا الدولية والذين يعززون سمعتنا الراسخة ويستمرون في إحداث تأثير إيجابي على سوق العمل اليوم .

لقد وضعنا لأنفسنا هدفاً مزدوجاً يتمثل بأن نكون مزوَّدا رائدا للتعليم وأن نحمل على عاتقنا إرث هذه الأمة العظيمة في صياغة مستقبل أكثر قوة من ماضينا .

وهذه دعوة لجميع المساهمين في المدرسة في جميع أنحاء الإمارات بأننا جميعاً لدينا دور لنؤديه في دفع مسيرة مدرسة ليوا ، ونعم ، معاً من أجل مستقبل أفضل لأبنائنا .

وستكون عزيزي القارئ موضع ترحيب إذاقمت بزيارة لنا شخصياً في أي فرع من فروع مدارسنا ، وكلي أمل أن يلهمك تصفح موقعنا ويحدث تغييراً إيجابياً في حياتك !

مع تحياتي
علي سعيد بن حرمل الظاهري